رجوع

تاريخ النشر: 03 فبرابر، 2020
شركة الاتصالات الكويتية (stc) تحقق43.6 مليون دينار كويتي صافي أرباح في عام 2019

الكويت – 03 فبراير 2020:
أعلنت شركة الاتصالات الكويتية (stc)، الرائدة في تمكين التحول الرقمي وتقديم خدمات ومنصات مبتكرة للعملاء في الكويت، وإحدى شركات مجموعة stc، عن نتائجها المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2019، حيث بلغت الإيرادات 293.7 مليون دينار كويتي، في حين بلغ صافي ربح الشركة 43.6 مليون دينار.
صافي الربح: 43.6 مليون دينار كويتي
ربحية السهم:87 فلس كويتي
الإيرادات الاجمالية: 293.7 مليون دينار كويتي
الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء:82.4 مليون دينار كويتي
قاعدة العملاء:2.0 مليون
حقوق المساهمين:215.4 مليون دينار كويتي
الموجودات: 391.1 مليون دينار كويتي
القيمة الدفترية:431 فلس كويتي
 

وتعليقاً على إعلان هذه النتائج المالية، صرّح المهندس مزيد بن ناصر الحربي، الرئيس التنفيذي لشركة stc قائلاً: " شهدت نتائج الشركة المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2019 نمواً، حيث تمكنت stc من تحقيق إيرادات بلغت 293.7 مليون دينار كويتي مقارنةً بـ 287.9 مليون دينار كويتي مع العام السابق بنسبة نمو 2%، كما سجل الدخل قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء نمو بنسبة 6% ليصل 82.4 مليون دينار كويتي في عام 2019 مقارنة مع 77.8 مليون دينار كويتي في عام 2018. كما وصل هامش الدخل قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء إلى 28% في عام 2019 مقارنة مع 27% من العام السابق. وبالتالي، أثمرت هذه النتائج عن تحقيق صافي ربح  بلغ 43.6 مليون دينار كويتي (ربحية السهم 87 فلساً) وبهامش ربحية وصل إلى 15%. أتت هذه النتائج الإيجابية على الرغم من استمرار المنافسة التي يشهدها قطاع الاتصالات الكويتي والذي يعتبر من أكثر الأسواق التنافسية في المنطقة، حيث استطاعت stc أن تحقق مستويات مرتفعة في الإيرادات بالإضافة إلى تعزيز الكفاءة التشغيلية لخلق قيمة لعملائها وعوائد أفضل لمساهميها. وقد حققت stc هذه النتائج بفضل تنفيذ استراتيجية التحول الرقمي وتقديم حلول تقنية متكاملة، للأفراد والشركات، ودفع أعمالها إلى مجالات جديدة من النمو المستدام، عبر سلسلة من المبادرات المبتكرة التي تستهدف الارتقاء بمستوى الكفاءة التشغيلية، وتحسين تجربة العملاء، وتقديم أفضل الخدمات والمنتجات التي تلبي احتياجات عملائها، فضلاً عن الاستثمار في البنية التحتية المتطورة لشبكة الجيل الخامس 5G، حيث تمتلك الشركة أكبر شبكة5G  بنسبة تغطية 100% للناطق المأهولة بالسكان في نهاية عام 2019. هذا وقد وصلت قاعدة العملاء لدى stc إلى2.0 مليون عميل في نهاية شهر ديسمبر 2019".
وأشار الحربي: "لقد عكست النتائج المالية لـشركة stc لنهاية عام 2019 قدرتها على المنافسة بالإضافة إلى تعزيز مكانتها كثاني أكبر شركة اتصالات من حيث حصتها السوقية من حجم الإيرادات في قطاع الاتصالات الكويتي. كما تمكنت stc بفعل سياستها المالية الآمنة والمستقرة، من الاستمرار في تطبيق برنامج خفض التكاليف الذي اعتمدته الشركة خلال العام السابق للوصول إلى أفضل النتائج لتعزيز الربحية من خلال اعتماد سياسة مالية متزنة وفعالة في النفقات التشغيلية والرأسمالية. ولتسليط الضوء على المركز المالي للشركة كما في 31 ديسمبر 2019، بلغت إجمالي موجودات الشركة في نهاية العام 391.1 مليون دينار كويتي كما بلغ إجمالي حقوق مساهمي الشركة 215.4 مليون دينار كويتي لتصل القيمة الدفترية للسهم إلى 431 فلس كويتي. بالإضافة إلى ذلك تتمتع الشركة بملاءة مالية قوية والتي تعتبر من الأفضل مقارنة مع غيرها من شركات الاتصالات في الشرق الأوسط. هذا وقد أوصى مجلس إدارة stc بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بواقع 50 فلس للسهم الواحد أي بما يمثل %50 من القيمة الإسمية للسهم وذلك عن عام 2019، علماً بأن هذه التوصية تخضع لموافقة الجمعية العمومية العادية للشركة".
وقد ختم الحربي قائلاً: "لقد شهد عام 2019 العديد من التطورات في مسار الشركة نحو المستقبل، تكللت بالإعلان عن العلامة التجارية الجديدة stc وإطلاق خدمات الجيل الخامس 5G – تجارياً على مستوى الكويت. هذا بالإضافة إلى إطلاق حملة "يلا نروح أبعد" والتي تنطوي على التعريف بالمفهوم والاستراتيجية الجديدة للشركة المتعلقة بتعزيز الخدمات الرقمية، وتقديم ما هو أبعد من حدود خدمات الاتصالات الهاتفية عبر إثراء تجربة العملاء، وخلق فرص أكبر للتواصل معهم، وتوفير فرق عمل متكاملة لتلبية مختلف الاحتياجات، والابتكار في الخدمات والمنتجات التي تقدمها stc للعملاء بما يضمن لها المحافظة على الريادة والأسبقية.  وكما يعد الاستحواذ على شركة كواليتي نت للتجارة العامة والمقاولات – مزود خدمات الإنترنت في الكويت – بنسبة 100% من رأسمال الشركة، من أهم الإنجازات الاستثنائية التي قامت بها stc خلال عام 2019. ففي ظل التغيرات المستمرة التي تشهدها الأسواق الاقتصادية العالمية، والتنافسية المتزايدة فيما يتعلق بتوفير خدمات رائدة في مجال الاتصالات والخدمات الرقمية محلياً وإقليمياً، لم تأل الشركة جهداً في سبيل تعزيز كفاءة أعمالها التشغيلية بما يسهم في خلق القيمة المضافة لذوي العلاقة من عملاء ومستثمرين ومساهمي الشركة. وفي هذا الصدد، عملت stc على طرح العديد من الخدمات والمنتجات الفريدة والمتجددة، بما يدعم مكانتها الحالية كأحد رواد قطاع الاتصالات في الكويت".

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي
Feedback