رجوع

تاريخ النشر: 30 مارس 2021
شركة الاتصالات الكويتية (stc) تعقد اجتماع الجمعية العامة العادية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2020

  • توزيع أعلى أرباح نقدية منذ تأسيس الشركة بواقع 60 فلس كويتي للسهم بالرغم من أزمة وآثار كوفيد-19.
  • بلغت صافي الأرباح 32.1 مليون دينار كويتي
  • وصلت إجمالي الإيرادات 283.2 مليون دينار كويتي

الكويت – 29 مارس 2021:عقدت شركة الاتصالات الكويتية ( stc)، الرائدة في تمكين التحول الرقمي وتقديم خدمات ومنصات مبتكرة للعملاء في الكويت، اجتماع الجمعية العامة العادية، في مقر الشركة الرئيسي – مجمع أولمبيا / البرج الغربي يوم الإثنين الموافق 29 مارس 2021، وقد بلغت نسبة النصاب 70.324% من إجمالي عدد المساهمين. حيث تم عقد اجتماع الجمعية العامة العادية افتراضياً باستخدام المنصة الإلكترونية للشركة الكويتية للمقاصة ووفقاً للتدابير والإجراءات الوقائية الصحية الصادرة عن حكومة دولة الكويت.

وقد تم خلال اجتماع الجمعية العامة العادية، المصادقة على تقرير مجلس الإدارة والمركز المالي وتقرير مراقب الحسابات وتقرير هيئة الرقابة الشرعية، كما تمت المصادقة على تقرير لجنة التدقيق وتقرير حوكمة الشركات الذي يشمل تقرير المكافآت والرواتب والمزايا لأعضاء مجلس الإدارة والجهاز التنفيذي وذلك عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2020 إلى جانب الموافقة على جميع بنود جدول أعمال الجمعية العامة العادية الأخرى. بالإضافة إلى ذلك، وافقت الجمعية العامة العادية على اقتراح مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية بنسبة %60 من إجمالي رأسمال الشركة عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2020، أي بواقع 60 فلساً كويتياً للسهم الواحد وذلك للمساهمين المقيدين في سجلات الشركة في نهاية يوم الاستحقاق المحدد له يوم الأربعاء الموافق 14 أبريل 2021، وسوف يتم توزيع الأرباح النقدية على المساهمين المستحقين لها اعتباراً من يوم الأربعاء الموافق 21 أبريل 2021.

كما جرى انتخاب أعضاء مجلس الإدارة لمدة ثلاث سنوات، وهم:

  • - شركة الاتصالات السعودية
  • - المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية
  • - شركة اس تي سي الخليج القابضة للاستثمار
  • - شركة اس تي سي القابضة للاستثمار 1
  • - شركة اس تي سي الخليج القابضة للاستثمار 3
  • - الهيئة العامة للاستثمار
  • - صلاح احمد مشاري الفوزان (عضو مستقل)

صرّح الدكتور محمود أحمد عبدالرحمن، رئيس مجلس الإدارة لشركة stc قائلاً::" استطاعت stc تحقيق إنجازات مالية وتشغيلية تلبي طموحات مساهمي الشركة والتي تم ترجمتها من خلال توزيع أعلى أرباح نقدية بواقع 60 فلس كويتي للسهم منذ تأسيس الشركة وذلك بالرغم من التأثيرات السلبية التي خلفتها الأزمة الحالية لكوفيد 19 على الأسواق العالمية ومختلف الصناعات. وقد أخذت stc على عاتقها خلال عام 2020 طرح حزمة واسعة من المنتجات التي تلبي طلبات العملاء والتي عززت مكانتها في السوق كشركة رائدة في الساحة الرقمية ومجال التكنولوجيا الحديثة وذلك نظراً للطلب المتزايد على الخدمات الرقمية في دولة الكويت وجميع أنحاء العالم وبما يتماشى مع تفاقم حالة الغموض الاقتصادي والضغوطات المالية.

فمنذ بداية الجائحة، تصدرت stc في تقديم الحلول الرقمية المبتكرة والمتكاملة والتي تستند بدورها على أحدث التطورات التكنولوجية لقطاع للأفراد وقطاعات الاعمال على حد سواء. فلقد تمكنا من تحقيق نتائج جيدة طوال فترة تفشي الوباء وذلك من خلال اعتماد نموذج تشغيلي مرن، فضلاً عن التحلي بالمرونة في تنفيذ استراتيجية التحول الرقمي التي تتبناها الشركة وتوفير حلول تقنية متقدمة بما يتماشى مع توقعات الحكومة وخطتها المتعلقة بالتباعد الإجتماعي. وسعياً منا لكسب ثقة مساهمينا الكرام، فإننا نتبع مساراً مهنيا يرتقي لأفضل الممارسات العالمية لإظاهر قدرتنا على تحقيق نتائج جيدة في كل من الايرادات وصافي الأرباح، بالإضافة الى تعزيز كفاءتنا التشغيلية.

على الرغم من الأزمة التي شهدناها في عام 2020، تمكنت stc من تحقيق إجمالي إيرادات بلغت 283.2 مليون دينار كويتي، كما بلغ الدخل قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والاطفاء 73.4 مليون دينار كويتي, مع هامش الدخل قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والاطفاء بنسبة 26%. ونتيجة لذلك، سجلت stc صافي ربح قدره 32.1 مليون دينار كويتي خلال عام 2020. ومن ناحية أخرى، ارتفعت حقوق المساهمين بنسبة 3.2% لتصل إلى 222.2 مليون دينار كويتي في نهاية عام 2020، حيث بلغت القيمة الدفترية للسهم 445 فلس كويتي. وقد أوصى مجلس إدارة الشركة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بواقع 60 فلس للسهم الواحد أي ما يمثل 60% من القيمة الإسمية للسهم وذلك عن عام 2020.

جاءت هذه النتائج لتعكس قدرة stc على تجاوز التحديات غير المسبوقة والمتمثلة بالوباء العالمي الحالي. كما أظهرت النتائج أيضاً جودة استراتيجية الشركة وتفاني الموظفين لتحقيق هذه النتائج. كما نحرص في stc على التزامنا الدائم بتحسين جودة منتجاتنا وخدماتنا وعلاقاتنا بعملائنا وكفاءتنا التشغيلية بهدف الحفاظ على مكانتنا السوقية خلال الأوقات العصيبة وتلك المصحوبة بعدم اليقين الاقتصادي بالإضافة إلى التطورات المجتمعية المستمرة. والجدير بالذكر أنه على الرغم من التحديات المفاجئة التي سببتها أزمة كوفيد-19 شهدت شركة الاتصالات الكويتية ( stc) عدداً استثنائياً من الإنجازات, كما شهدنا إطلاق العديد من العروض والخدمات التي تخدم عملائنا لقطاع للأفراد وقطاعات الاعمال. كما أطلقت stc اسم العلامة التجارية الجديدة لشركتها التابعة "كواليتي نت" لتصبح Solutions by stc ذراع الشركة المتخصصة في تقديم حلول الأعمال المتكاملة.

ومن باب حرصنا على المسؤولية الاجتماعية تجاه المجتمع المحلي، أكدت stc تواجدها لتقديم يد العون من خلال الدعم طوال الفترة الحرجة التي نتجت عن كوفيد-19، بهدف تخفيف الآثار السلبية للأزمة الحالية على المجتمع الكويتي. وفي هذا الصدد، ساهمت stc في العديد من المبادرات والأنشطة التي من شأنها دعم الإجراءات الوقائية التي اعتمدتها وبالتالي، تعاونت الشركة مع كيانات مختلفة لتقديم الدعم لعدد من المجموعات والقطاعات في جميع أنحاء الكويت بما في ذلك الصحة والرياضة والتعليم وريادة الأعمال. بالإضافة الى ذلك، عملت stc أيضاً جنباً الى جنب مع بعض الجهات الحكومية والشركات الطبية على الوقاية من الأمراض المعدية، واتخاذ العديد من الاحترازات والإجراءات الوقائية وفقاً للإرشادات الصحية والتعليمات الصادرة عن وزارة الصحة.

وكجزء من مبادراتها الخاصة بالمسؤولية الاجتماعية للشركات، تبنت stc أعلى معايير السلامة كما غرست ثقافة الأداء بين موظفيها لضمان استمرارهم في تقديم خدمات عالية الجودة إلى جانب حماية عملائها وموظفيها. هذا وقد استثمرت stc خلال عام 2020 بشكل كبير في مواردها البشرية من خلال عقد دورات تدريبية افتراضية طوال فترة الإغلاق وما بعدها. ومنذ ذلك الحين، حرصت stc على ضمان سلامة موظفيها حيث كانت من أوائل الشركات التي اعتمدت سياسة العمل عن بعد في الكويت وخلق البيئة المناسبة لاستمرارية الأعمال مع الحفاظ على مشاركة فريق العمل من خلال عقد مؤتمرات افتراضية وإرسال استطلاعات رأي بشكل مستمر".

كما أضاف المهندس مزيد بن ناصر الحربي، الرئيس التنفيذي للشركة قائلاً: "حققت شركة الاتصالات الكويتية ( stc) العديد من الإنجازات في عام 2020 على الرغم من الأزمة غير المسبوقة التي شهدتها معظم القطاعات في الكويت وجميع أنحاء العالم والتي أدت إلى تحول جذري في نوعية الخدمات واستراتيجية الأعمال الحالية والمستقبلية نظرًا للانتشار السريع لكوفيد-19 وفرض القيود على الحركة والذي أثر بشكل سلبي على معظم الأعمال التجارية والاقتصادية.

واستجابة لهذه الأحداث غير المتوقعة، شكلت الشركة في بداية الأزمة فريق عمل متخصص للتعامل مع الجائحة بهدف وضع خطة لاستمرارية الأعمال وتبني مبادرات جديدة بحسب ما فرضته الجائحة والتدابير الوطنية لمكافحة تفشي الفيروس. ومن خلال هذا الفريق تم تكليف جميع قطاعات الشركة بوضع خطط مفصلة لاستمرارية اعمالها الإدارية ورصد الأعمال اللوجستية المطلوبة لضمان استمرارية العمل والخدمات المقدمة لعملائها والحد من التأثير الاقتصادي للأزمة على عمل الشركة مع ضمان سلامة الموظفين والعملاء. وقد اتخذت الشركة خطوات مهمة مع بداية الأزمة وذلك لضمان استمرارية تقديم كامل الخدمات لكافة عملاء الشركة خلال الحظر الكلي أو الجزئي، و تطبيق خطتي العمل من المنزل والعودة الآمنة للعمل، بالإضافة إلى تعزيز استراتيجية التحول الرقمي وإثراء تجربة العملاء. كما حرصت stc على حماية مركزها المالي وحقوق مساهميها من خلال إدارة التدفقات النقدية ومراقبة عمليات التحصيل بشكل مكثف، بالتزامن مع تفعيل خطة تقليص المصاريف لدعم هوامش الربحية لعام 2020.

كما أثبتت stc قدرتها على تخطي التحديات والمخاطر المحتملة لتمكنها من مواكبة الأعمال التشغيلية وفتح أبوابها في سبيل خدمة العملاء في هذه الظروف حيث تمركزت stc في الصفوف الأولى من ضمن القطاعات الخاصة وذلك بفضل الجهود الكبيرة وتفاني موظفي stc الذين برهنوا على إصرارهم وعزيمتهم في مواجهة المخاطر الصحية المترتبة من انتشار كوفيد-19، والذي نتج عنه استمرار الشركة في تقديم خدماتها للعملاء بنفس معايير الجودة رغم تزايد الطلب وتحول التواصل مع العميل إلى المنصات الرقمية والتوصيل للعملاء.

بالرغم من تبعات الأزمة والمنافسة القوية في سوق الاتصالات الكويتي، تمكنت stc من تحقيق نتائج مالية جيدة تلبي طموحات مساهمي الشركة في ظل أوضاع غير مستقرة وغير مسبوقة حيث بلغت إيرادات stc 283.2 مليون دينار كويتي في عام 2020، مقارنةً مع 293.7 مليون دينار كويتي في العام السابق، ويعود سبب هذا التراجع إلى إجراءات الحظر الكلي والجزئي في دولة الكويت، والذي أسفر عنه انخفاضاً في إيرادات مبيعات قطاع الافراد، إلى جانب التراجع الكبير وبشكل شبه كلي لإيرادات خدمات التجوال نتيجة إغلاق وتعليق رحلات السفر في معظم مطارات العالم. من جهة أخرى، بلغ الدخل قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء 73.4 مليون دينار كويتي في عام 2020. كما وصل هامش الدخل قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء إلى 26% خلال عام 2020. وأثمرت هذه النتائج عن تحقيق صافي ربح بلغ 32.1 مليون دينار كويتي (ربحية السهم 64فلساً) وبهامش ربحية .%11

كما عمدت الشركة على هيكلة النفقات الرأسمالية والتشغيلية، لاسيما بعد الآثار السلبية التي خلفتها الأزمة الاقتصادية الحالية لضمان سيولة التدفقات النقدية في ظل الظروف الراهنة، وقد حققت الشركة هذه النتائج على الرغم من التحديات الاقتصادية التي شهدها العالم إثر جائحة فيروس كورونا المستجد، حيث استطاعت stc أن تحقق مستويات جيدة في الإيرادات بالإضافة إلى تعزيز الكفاءة التشغيلية لخلق قيمة مضافة لعملائها وعوائد أفضل لمساهميها. كما عكست النتائج المالية لـشركة stc خلال عام 2020، قدرتها على المنافسة وتعزيز مكانتها كثاني أكبر شركة اتصالات من حيث حصتها السوقية من حجم الإيرادات في قطاع الاتصالات الكويتي بحصة سوقية بلغت حوالي 35%، هذا وقد بلغت قاعدة عملاء stc 1.9 مليون عميل في نهاية عام 2020.

وتعتمد stc في خططها المستقبلية واستراتيجيتها على إثراء تجربة العملاء وريادة السوق والأسبقية من خلال تطوير قدراتها وتقديم نموذج فعال يرتكز على المنصات الرقمية إلى جانب غرس ثقافة الأداء داخل الشركة. حيث تسعى stc للدخول في شراكات استراتيجية لتوفير البنية الأساسية اللازمة لتطوير محفظة stc في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. كما تحرص stc دوماً على توفير فرق عمل متكاملة والابتكار في الخدمات والمنتجات إضافةً إلى البحث على المزيد من الاستثمارات الذكية بهدف الحصول على أفضل النتائج. ففي ظل تحديات السوق الناتجة عن الأسعار التنافسية الشديدة، تهدف stc إلى التركيز على قيمة وجودة منتجاتها وخدماتها. ومن أبرز ما تتطلع إليه stc في المستقبل هو تقديم ما هو أبعد من حدود خدمات الاتصالات الهاتفية والتقليدية لعملائها، لقطاع للأفراد وقطاعات الاعمال ، إلى جانب استقطاب الفرص المتعلقة بتقديم الخدمات المؤسسية وتحويل القدرات التكنولوجية إضافةً إلى تمكين تلك القدرات بشكل متجدد مستفيدةً بذلك من خبرات وقدرات مجموعة stc القائمة على التحول الرقمي، والخدمات التكنولوجية المتطورة لشركة solutions by stc في الكويت والمملوكة بالكامل من stc".

انضم الى برنامج المكافات "قطاف" الان !
Feedback